صفحتنا على الفيس بوك

كتاب المقالات

محطات من الذاكرة

التصويت

ما رايك بنشاطات مركز الوتر السابع؟
 جيدة
 مقبولة
 تحتاج الى تطوير
النتيجة

الساعة الآن

لقاء مع فنان

لقاءات فنية

خريطة زوار الموقع

اللقاءات مع الفنانين

لقاءات فنية

إدورد حنا

 مقابلة كاملة اجراها له استاذ جامعي يعيش في شيكاغو ويعزف على الة العود (ارمني) وهو في نفس الوقت مدرس في احدى الجامعات حيث يقول:

     إدوارد حنا آشوري من البصرة بالعراق. وهو في أوائل السبعينيات من عمره. إنه عازف إيقاع رائع، لكنه أيضًا مدرس موهوب. بداياته كانت في مسقط رأسه البصرة، كان مدرس تربية بدنية. اليوم، لديه مهارة مذهلة في مساعدة الموسيقي على الانتقال إلى مستويات متقدمة في الموسيقى. يقوم بسرعة بتقييم مستوى مهارة الموسيقيين وتدريبهم على العزف على المقام والاختيارات بشكل صحيح. ثم يشجع ويتحدى الجميع لاتخاذ الخطوة التالية. لا يشعر الاخرين أبدًا بعدم كفائتهم. لقد كان إدورد مستشارًا كبيرًا لي شخصيًا. أنا أحب عقيدة له في هذا الصدد، مثل عربي: تعلم من يوم ولدت حتى يوم تموت. المثل الآخر الذي علمني إياه إدورد هو: لا يمكن لأي شخص أن يكون فنانًا، لكن ليس كل فنان نبيًا. أعتقد أن مراعاة هذين الأمثال هو سبب كون إدورد معلمًا جيدًا ورجلًا متواضعًا رائعًا.
     نقل جد إدورد العائلة من العراق إلى بلغراد. ولد والد إدورد ونشأ في بلغراد. ثم عادت الأسرة إلى العراق لتكون أقرب إلى العائلة. كان والد إدورد محاسبًا لشركة بترول بريطانية.
     نشأوا في البصرة وعاشوا في الحي الأرمني. كما يقول لي إدورد دائمًا ، كانت الألحان الأولى التي ضربت أذنيه أثناء نشأته في البصرة هي الألحان الأرمينية. كان جيرانه عائلة من الموسيقيين الأرمن، الهاكوبيون، الذين عملوا جميعًا مع والد إدوارد في الموسيقى. وإحدى فتياتهم ، وهي المطربة سيتا هاكوبيان ،التي تصبحت مغنية مشهورة في العراق.
     أشتغل في الموسيقى عندما كان عمره 7 أو 8 سنوات. جاء شقيق والدته (سرجون) ليعيش مع عائلة إدورد للعمل. وكان يعزف على آلة العود. ويحب الأستماع الى محمد عبد الوهاب وأسمهان. عندما كان يعزف على العود، يطلب من إدورد أن يعزف الإيقاع الذي يعلمه إياه "دوم تك تك ..." 
في ليالي الصيف، كان النادي الأرمني بالقرب من منزله يقيم حفلات خارجية في الهواء الطلق. كان إدورد ينام على سطح المنزل ، كما كانت العادة في تلك الأيام التي سبقت مكيفات الهواء ، حيث كان يستمع إلى مزيج من الموسيقى الغربية والمحلية. في اليوم التالي، ذهب أدورد لشراء بعص الآلات الإيقاعية ليعزف الإيقاعات التي نام على أصواتها في الليلة السابقة.
     تطور إدورد بسرعة. فأمتلك مجموعة من الطبول وأصبح بأمكانه عزف الموسيقى الغربية والشعبية. كما تعلم الموسيقى العربية الفلكلورية والعزف على آلتي الرق والدمبك. 
عندما كان في أواخر سن المراهقة، دعاه صديقه حامد للانضمام إلى فرقة شرق أوسطية. كان حامد عازف لآلة القانون، وقد أحتضن إدورد وأهتم به ووضعه تحت جناحيه يعلمه نظام المقامات العربية وقراءة النوتة
 الموسيقية، وقد نقل نظام التعليم والتدريب هذا معه الى شيكاغو فأصبح عضواً في الفرق الموسيقية لا يقدر بثمن ومعلماً للجميع.
      غنى إدورد مع بعض أشهر الموسيقيين في البصرة والعراق. مما أهلته موهبته الموسيقية للعزف في الفرق التلفزيونية والأفلام العراقية. كما شارك المطربين العرب البارزين عندما كانوا يحيون حفلاتهم في البصرة. وإحدى القصص التي رواها كانت مع الفنان اللبناني الكبير وديع الصافي في أوائل السبعينيات. حينها كان إدورد يعزف على الطبول في ملهى ليلي بطابع غربي. عمل صاحب الملهى الليلي مع مقاول لبناني لإحضار وديع الصافي وغيره من المطربين والموسيقيين اللبنانيين للحضور إلى البصرة لمدة أربعة أيام لأحياء الحفلات الموسيقية والغنائية. سارت الحفلات الموسيقية في اليومين الأولين بشكل جيد. لكن المقاول اللبناني شدد على الموسيقيين مما دعاهم الى العزوف عن العزف ، فأستعان وديع الصافي بموسيقيين محليين ، كان من بينهم إدورد ، ليقوم بعزف الإيقاعات في اليومين الأخيرين من تلك الجولة.
     غادر إدورد العراق في يناير 1982 نتيجة للحرب العراقية الإيرانية. مكث مع زوجته وأطفاله الثلاثة في روما لفترة حتى تمت الموافقة عليه هجرتة إلى الولايات المتحدة. لقد جاء إلى شيكاغو لأن أخته تعيش في شيكاغو. بقي لمدة ثلاث سنوات عاطلاً عن العمل حتى عام 1985 حيث حصل على وظيفة كمحاسب لدى احدى الشركات الأمريكية لقد عمل معهم لمدة 27 عاماً، وغني عن القول  
Newark Electronics أنه قام بتعليم الموظفين الجدد أساسيات المحاسبة المستخدمة في الشركة
     كان إدورد سعيدًا في شيكاغو بمجتمعها الأشوري والعربي الكبير. لم يمض وقت طويل قبل أن يعزف الموسيقى مرة أخرى، وكانت معظمها مع فرق عربية تقليدية وذلك في أوج الثمانينيات، كان إدورد يعزف ثلاث إلى أربع ليالٍ في الأسبوع. إلى جانب عمله بدوام كامل كمحاسب، يحتفظ إدورد بجدول زمني. ضمت المجموعات في ذلك الوقت العديد من الموسيقيين بما في ذلك الكمان، لوحة المفاتيح، العود، الجيتار، ناي، ريك، ديف، دمبك، مغنيون، وراقصون شرقيون في النوادي الليلية العربية في شيكاغو.
     اعتاد أدورد أن يعمل ثلاث أو أربع ليال في الموسيقى وعدم شعوره بالتعب الشديد بسبب وظيفته اليومية كمحاسب بدوام كامل، وضع إدورد بعض القواعد لنفسه. حيث ركز على الموسيقى، ووضع  سياسة خاصة لنفسه أثناء عمله مع الفرقة الموسيقية في شيكاغو منها الامتناع عن الشرب والتركيز بشكل كامل على الموسيقى، وعزف الموسيقى التي أحبها فقط. في مسيرته الموسيقية هنا في شيكاغو ، عزف في جميع أنحاء المدينة وتجول في ميشيغان وأوهايو وويسكونسن وكاليفورنيا.
 تقدر عائلة إدورد عمله وتعبه وتدعم تفانيه وحبه للموسيقى. 
وهنا في شيكاغو نرى جميعًا هذا الحب ونعجب به. من وجهة نظري، حبه وتفانيه معدي. إدورد هو نوع الموسيقي الذي يرفع المجموعة بأكملها.
 
فرقة شيكاغو للفلكلور الغنائي
 
تتكون الفرقة من عازف العود المصري عمرو حسني...عازفة العود الأمريكية لوتشيا توماس...عازف الكمان الأمريكي سام هيسون.. وعازفة التشيللو آلن بالستين من أميركا، عازف الإيقاع أدور حنا من مدينة البصرة / العراق يعيش حالياً في ولاية الينوي / شيكاغو منذ العام 1983.. المطربة الفلسطينية ميري حزبون والمعلقة اللبنانية فيدرا درويش. 
اسم برنامج الحفل (عندما تلتقي الأنهر) أي عندما تلتقي الثقافات الثلاثة من مصر وفلسطين والعراق، حيث قدم في هذا الحفل مجموعة من الأعمال الفنية من مصر وفلسطين والعراق، وقد قدم الحفل في ولاية الينوي وولاية انديانا في المكاتب المركزية وفي قاعات بعض الجامعات ، وبسبب طول مدة الحفل ساعتين كاملتين نعرض عليكم ما يخص فنون العراق فقط.
مشاركة الأستاذ أدور حنا في هذا الحفل عازفاً على الإيقاع مع كتابة نبذة مختصرة عن فنون العراق وبالأخص فنون البصرة (فن الخشابة) وبعض المعلومات الفنية عن الغناء في العراق والتي تلقيها المعلقة اللبنانية فيدرا درويش ، وقيامه كذلك في تحفيظ الفرقة الموسيقية لتلك الأعمال العراقية
لقد دعمت فكرة البرنامج المعلقة اللبنانية التي تسرد تلك المعلومات الفنية التي تخص العراق مع نبذة مختصرة عن حياة الأستاذ أدورد حنا منذ بداياته الفنية في البصرة ثم هجرته الى أميركا في العام 1983 
 

    
 

ابحث في موقعنا

شاهد قناة الوتر السابع

أحصائيات

عدد الزوار حاليا : 6
عدد زوار اليوم : 127
عدد زوار أمس : 459
عدد الزوار الكلي : 739994

من معرض الصور

فيديوات الوتر السابع